أفضل وأجمل 5 جزر في الفلبين بالصور

الفلبين عبارة عن أرخبيل يتألف من أكثر من 7000 جزيرة (ولكن حوالي 2000 جزيرة فقط مسكونة)، وكل واحدة من هذه الجزر لديها تنوع بيولوجي غني يتراوح بين الغابات الإستوائية المطيرة وأشجار المانغروف والشعاب المرجانية إلى السلاسل الجبلية والشواطئ الرائعة ومجموعة متنوعة من النباتات والحيوانات مما يجعلها المكان المثالي للتوجه إليها، وإذا كنت من محبي الطبيعة وتبحث عن مكان هادئ لكي تهدئ أعصابك وتقوم بالإسترخاء، ستكون جزر الفلبين هي وجهة السفر المثالية لعشاق الرياضات المائية حيث ستجدون ظروفًا عالمية لركوب الأمواج والغطس.

 

وفي الفلبين أيضًا السياحة أمر حاسم بالنسبة لإقتصاد البلاد، ومع ذلك، لاتزال الفلبين وجهة سفر غير مكتشفة نسبيًا، ومع ذلك، فقد أصبحت أكثر شيوعًا وأصبحت الآن مدرجة في قوائم العديد من الأشخاص، ويمكن دمج زيارة الفلبين في رحلة حول العالم أو مغامرة جنوب شرق آسيا أو حتى في عطلة قائمة بذاتها، وإليك أفضل 5 جزر في الفلبين يمكنك الإستمتاع بها أثناء زيارتك للفلبين.

 

 

1- جزيرة بوراكاي، أكلان :

جزيرة بوراكاي، أكلان

حتى إذا لم تكن على دراية كافية بالفلبين، فمن المحتمل أنك سمعت على الأقل عن جزيرة بوراكاي الصغيرة في وسط الفلبين، وتشتهر بوراكاي بشواطئها البيضاء والتي فازت بالعديد من المكافآت المعترف بها دوليًا، وفي الواقع، تضم الجزيرة ما لا يقل عن 12 شاطئًا، وأكثرها شهرة هو الشاطئ الأبيض، والذي يعد أيضًا الأكبر في الجزيرة الذي يمتد لمسافة 4 كيلومترات ويصطف مع العديد من الفنادق والمطاعم من فئة 5 نجوم ولا ننسى ويليز روك وهو تكوين بركاني شبيه بالقلعة يهيمن على المناظر البحرية على طول الشاطئ.

 

وسوف تجد أيضًا عددًا من متاجر الغطس في وايت بيتش، وفي الواقع على معظم الشواطئ بالجزيرة، مما يثبت أن الجزيرة عظيمة يمكن الغوص فيها، بل يعتبر الكثيرون أن في الفلبين أفضل أماكن للغوص في العالم، أما عن الرياضات المائية الأخرى، بما في ذلك التزلج على الماء والتزلج الهوائي وركوب الزوارق وغيرها من الأنشطة الشعبية في بوراكاي.

 

 

2- جزيرة نيدو، بالاوان :

جزيرة نيدو، بالاوان

إذا كنت تبحث عن أجمل الأماكن على الأرض، فلن تحتاج إلى النظر إلى أبعد من نيدو التي تعرف باسم الحدود الأخيرة للفلبين، فالجمال الطبيعي الموجود في هذه الجزيرة مذهل، نظرًا لأن مياه الزمرد تجعل الغطس حلمًا حقيقيا، فشواطئ إل نيدو أبعد من الجمال، ويقال إنها مصدر إلهام وراء "الشاطئ" في رواية أليكس جارلاند التي تحمل الاسم نفسه، وتم إدراجه كواحد من أفضل 20 شاطئًا في العالم لعام 2017، وهي جائزة رائعة بالفعل.

 

 

3- جزيرة بانجلاو، بوهول :

جزيرة بانجلاو، بوهول

جزيرة بانجلاو هي جزيرة رائعة أخرى في الفلبين تشتهر بشواطئها الجميلة، وشاطئ ألونا على وجه الخصوص، والذي يعد بالفعل موقعًا شهيرًا للغطس تحت الماء بسبب كثرة مواقع الغوص تحت الشاطئ الرملي الأبيض، وإذا لم يكن الغطس أمرًا جيدًا، فلا داعي للقلق، فيمكنك رؤية الشعاب المرجانية والأسماك الملونة حتى بدون معدات لأن الماء هناك واضح للغاية، ويوجد الكثير من الفنادق في هذه الجزيرة، مما يجعلها المكان المثالي لإستكشاف بقية الجزيرة، ومع العديد من المواقع المشهورة عالميًا في بوهول، هناك الكثير للقيام به ومشاهدته في الجزيرة، وستجد هناك العديد من المطاعم التي تقدم مجموعة متنوعة من الأطباق من جميع أنحاء العالم، مما يجعلها مثالية للأزواج الباحثين عن ملاذ رومانسي.

 

 

4- جزيرة سمال، مدينة دافاو :

جزيرة سمال، مدينة دافاو

يقع في خليج دافاو، وهناك عدد من الفنادق والمنتجعات، حوالي 70، على جزيرة سمال، والتي تسمى رسميا جزيرة جاردن سيتي في سمال، والتي تلبي جميع الأذواق والميزانيات المختلفة مما يجعلها أكبر مدينة منتجع في الفلبين، كما إنها وجهة شهيرة للزيارة إذا كنت تبحث عن عطلة مسترخيّة بسبب عدد الشواطئ الجميلة ومناطق الجذب الطبيعية الخلابة الفريدة التي تنتظر اكتشافها.

 

وتعد هذه الجزيرة أحد أكثر مناطق الجذب شعبية وتشتهر بشلال صغير نسبيًا، مما يجعلها مذهلة للغاية، ويوفر المسبح الطبيعي في أسفل الشلالات مكانًا مثاليًا لهواة الغوص، وإذا كان المشي هو أكثر شيء لديك، فيجب عليك زيارة قمة جبل بوتينغ باتو، أعلى نقطة في الجزيرة، مع مسارين يؤديان إلى القمة، مسار جويلون الذي يستغرق حوالي ساعتين وطريق تبوك الذي يستغرق حوالي 30 دقيقة.

 

 

5- جزيرة بالاو، وادي كاجايان :

جزيرة بالاو، وادي كاجايان

تقع جزيرة بالاوي قبالة أقصى الشمال الشرقي وهي أكبر جزيرة في الفلبين وتم إدراجها كمحمية بحرية وطنية في 28 أغسطس 1994، وفي الشواطئ ستجد هناك جواهر حقيقية، حيث حصلت جزيرة باولي على المركز العاشر في قائمة أفضل 100 شاطئ في سي إن إن، حيث أشادت سي إن إن "بجمالها الخام" في عام 2013، وتسمى النقطة الشمالية للجزيرة كيب إنجاناو.

 

وهناك، في الجزء العلوي من التل تجد أنقاض منارة كيب انجانو التي أطلق عليها المتحف الوطني كنزا ثقافيا وطنيا، ومن أهم الأمور الإيجابية حول زيارة هذه الجزيرة المأكولات البحرية المدهشة المتوفرة بسهولة خاصة في بونتا فيردي، والجانب السلبي المحتمل، أنه لا توجد كهرباء في الليل وتوجد الطاقة الشمسية فقط خلال اليوم، لذلك لا تنسى شحن التكنولوجيا الخاصة بك قبل الزيارة.

مقالات مميزة