13 من حيوانات الصحراء تتكيف بشكل مثير للدهشة بالصور

هناك الكثير من حيوانات الصحراء تتكيف بشكل مثير حتى يمكنها العيش في هذه البيئة القاسية، ففي كثير من الأحيان لا يمكنك العثور على ضفدع يمكن أن يزدهر في الصحاري وحتى المرتفعات التي يصل إرتفاعها إلى 4000 قدم، ومع ذلك ثاني أكبر ضفدع في القارة الأفريقية إكتشف طرقا للتغلب على الحرارة، وأثناء الطقس الحار والجاف.

 

يمكن للضفدع أن يحفر في الأرض ويظل كامنا في هجوع صيفي، وهي حالة تشبه حالة السبات أو البيات الشتوي، ويسلخ البشرة ليشكل شرنقة ليحفظ رطوبة الجسم ويمتص الماء المخزن في المثانة، ويمكن أن يكمن في الهجوع لفترات طويلة من الزمن حتى أكثر من عام، ويمكن أن ينجو من فقدان ما يصل إلى 38 في المئة من وزن الجسم، وعندما تصل الأمطار، وينتج الضفدع الأفريقي الرطوبة الخاصة به، ويعود إلى السطح ليتغذى ويتكاثر، ويمكن أن يأكل أي شيء صغير بما يكفي ليناسب فمه من الطيور إلى القوارض إلى الضفادع الأخرى.

 

 

1- الطائر الطنان كوستا :

الطائر الطنان كوستا من حيوانات الصحراء

يمكن العثور على جواهر صغيرة في صحراء سونوران وموجاف، في شكل طائر الطنان في كوستا، وهو نوع يزدهر في الموائل الصحراوية، وهو يعتبر من حيوانات الصحراء الذي يستطيع التغلب على هذه البيئة القاسية، حيث يستطيع أن يهرب الطائر الصغير من حرارة شديدة أيام الصيف الساخنة من خلال الهجرة إلى موائل الشابيرال أو المناطق ذات الأشجار المنخفضة.

 

وفي هذه الأثناء، عندما تنخفض درجات الحرارة ليلا، يدخل الطائر الطنان حالة من الفتور، مما يبطئ معدل ضربات القلب من 500-900 نبضة في الدقيقة إلى 50 نبضة بطيئة في الدقيقة، مما يوفر الطاقة، ويحصل على كل الماء الذي يحتاجه من الرحيق والحشرات التي يتغذى عليها، رغما أنه لا يمانع في أخذ رشفة عند توفر مصدر للمياه.

 

 

2- قط الرمال :

قط الرمال من حيوانات الصحراء

هذه القطة الصغيرة الرائعة من حيوانات الصحراء ومن الناحية العملية شخصية للرسوم المتحركة وهي صغيرة ولطيفة، ومعها تكيف جيد للعيش في الصحراء، وجدت في شمال أفريقيا ووسط وجنوب غرب آسيا، وقط الرمال هو الوحيد الذي يعيش في الموائل الصحراوية الرملية، ولديه أذن كبيرة ومنخفضة، مما يساعد على حمايته من الرياح المحملة بالرمال، وكذلك يحسن من قدرته على تحديد مكان فريسة مختبئة تحت الأر، وتساعد أقدامه ذات الفراء الكثيف في التغلب على أقصى درجات حرارة الرمال الساخنة والباردة.

 

وفي الواقع، يمكن أن تتسامح القطة الرملية مع درجات حرارة أقل من درجة التجمد عند درجة حرارة 23 درجة فيرينهايت إلى أيام حرارية تبلغ 126 درجة فيرينهايت، وللهروب من درجات الحرارة القصوى، وتعيش القطط الرملية في الجحور التي تم التخلي عنها من قبل الثعالب أو القوارض، وهي نشطة خلال النهار في الشتاء وهي ليلية خلال الصيف.

 

 

3- المها العربي :

المها العربي من حيوانات الصحراء

من الغريب أن نفكر في حيوان ثديي كبير قادر على العيش في ظروف صحراوية شديدة الحرارة، ولكن المها العربي من حيوانات الصحراء يوضح لنا مدى نجاحه، وهذا الحيوان العشبي لديه معطف أبيض ليعكس ضوء الشمس في النهار، بينما تساعده أرجله الداكنة على إمتصاص الحرارة أثناء الصباح البارد في الصحراء.

 

ويمكن أن تتساقط الأمطار على مسافات طويلة وبالتالي يمكن العثور على الأعشاب والنباتات الطازجة، وسوف يأكل حتى الجذور عندما لا يتوفر علف آخر، ويتغذى خلال الفجر وبعد الظهر، ويستريح في المناطق المظللة أثناء حرارة منتصف النهار، وبالنسبة للماء، يمكن أن يستمر المها العربي لعدة أيام وأحيانا حتى لأسابيع دون شرب كبير، ويجد ما يكفي من الماء عن طريق شرب الندى الذي يشكل على النباتات التي يأكلها أو من محتوى الماء من النباتات نفسها.

 

 

4- الذئب العربي :

الذئب العربي من حيوانات الصحراء

الذئب العربي هو نوع من الذئاب الرمادية وهي من حيوانات الصحراء التي تكيفت ليعيش في ظروف قاسية مثيرة للإعجاب، ويحتوي هذا الذئب الذي يبلغ وزنه 40 رطلا على معطف طويل في فصل الشتاء لعزله عن درجات الحرارة المتجمدة، بينما في فصل الصيف يكون لديه معطف أقصر، ويظل الفراء الأطول على طول ظهره للمساعدة في الحماية من حرارة الشمس، كما أن لديه آذان كبيرة إضافية للمساعدة في تشتيت حرارة الجسم، وللهروب من أشد درجات الحرارة بؤسا، فسوف يحفر عميقا ويستريح في الظل، لضمان أن يجد الذئب العربي ما يكفي من الطعام.

 

ويعيش عادة حياة إنفرادية إلا خلال موسم التكاثر أو عندما يتم العثور على الطعام بسهولة، ومع ذلك، يعيش الذئب العربي فقط في أزواج أو مجموعات صغيرة من 3-4 ذئاب، وفرائسه هي أي شيء من الطيور الصغيرة والزواحف والأرانب البرية إلى الحيوانات الكبيرة مثل الغزلان، ولكن لا يمكن أن يمكث بدون مياه، لذلك يتمسك بسهول الحصى في الصحراء.

 

 

5- قنفذ الصحراء :

قنفذ الصحراء من حيوانات الصحراء

يعد القنفذ الصحراوي من حيوانات الصحراء الموجود في إفريقيا والشرق الأوسط أحد أكثر سكان الصحراء، ويعد هذا النوع من القنافذ، الذي تم تكييفه للعيش في الموائل الصحراوية القاحلة أحد أصغر الأنواع، حيث يبلغ طوله ما بين 6 إلى 11 بوصة فقط، وينجو من الهروب من الحرارة من خلال البقاء في جحره نهارا ويصطاد ليلا، وإنه يأكل كل شيء من الحشرات واللافقاريات إلى بيض الطيور إلى الثعابين والعقارب، عن طريق الحصول على سوائل من فريسته، ويمكن أن يمكث لفترات طويلة من الزمن دون ماء.

 

 

6- الفهد الثلجي :

الفهد الثلجي من حيوانات الصحراء

لعل أحد أكثر حيوانات الصحراء شهرة في صحراء جوبي من بين مناطق أخرى في آسيا الداخلية هو الفهد الثلجي، ويعد منزله المرتفع على إرتفاع واحد من أصعب الأماكن التي تساعده على البقاء، والفهد الثلجي يساعده صدره الكبير في الحصول على كمية كافية من الأكسجين من الهواء، بينما تساعده التجاويف الأنفية الكبيرة في تسخين الهواء قبل أن تدخل الرئتين، وتساعد أقدامه الضخمة وذيله الطويل الإضافي على التنقل في التضاريس الصخرية بتوازن ممتاز، كما يساعده معطفه الطويل السميك على إجتياز درجات الحرارة المتجمدة.

 

 

7- الجربوع :

الجربوع من حيوانات الصحراء

هذا المخلوق الصغير الذي يشبه الكنغر هو الجربوع، وهو من حيوانات الصحراء القارضة موطنه الأصلي في الأجواء الصحراوية عبر شمال إفريقيا والصين ومنغوليا، ويمكن العثور على أنواع الجربوع من الصحراءف ي أهم صحراء العالم جوبي، وهي واحدة من أبرد الصحارى في العالم، ويمكن العثور على أحد أفراد عائلة الجربوع تختبئ تحت الأرض، ويمكن للجربوع الهروب من الحرارة الشديدة أو البرودة، وأطرافه الأمامية القصيرة والخلفية القوية تساعده على الحفر، ولديه طيات من الجلد يمكنه إغلاق أنفه أمام الرمال، فضلا عن شعر خاص لمنع الرمال من الدخول في آذانه، ويمكن للجربوع الحصول على جميع المياه التي يحتاجها من النباتات والحشرات التي يتناولها.

 

 

8- السونوران ذو القرون :

السونوران ذو القرون من حيوانات الصحراء

السونوران ذو القرون من حيوانات الصحراء ةهو أسرع الحيوانات البرية في أمريكا الشمالية، ويمكن العثور عليها في جميع أنحاء القارة، ومع ذلك، فقد تكيف السونوران للعيش في بيئة صعبة للغاية، ويمكن أن يأكل النباتات التي لا تلمسها الحيوانات العاشبة الأخرى، بما في ذلك الأعشاب الصحراوية الجافة وحتى الصبار.

 

ولديه أسنان ذات تيجان عالية بشكل خاص للتعامل مع الأطعمة الكاشطة، وتستخرج المعدة المكونة من أربعة أجزاء أكبر عدد ممكن من العناصر الغذائية، ويحبس الشعر المجوف لديه الحرارة ليعزله عن درجات حرارة الليل المتجمدة، وعلى الرغم من تكيفه بشكل مذهل مع البيئات الصحراوية، إلا أن حالات الجفاف المتكررة بسبب تغير المناخ قد تكون أكثر مما تستطيع الأنواع التعامل معه.

 

 

9- الميركات :

الميركات من حيوانات الصحراء

أصبحت الميركات شخصية بارزة في صحراء كالاهاري، وهذا النوع من حيوانات الصحراء مناسب تماما في موئله الصعب، والميركات لديه العديد من الميزات المادية التي تجعله مناسبا تماما للحياة الصحراوية، ويحصل على قدر كبير من الماء من نظامه الغذائي، ويتناول الطعام من الحشرات والثعابين والعقارب، وهو محصن ضد سم العقرب ويمكنه تحمل ما يصل إلى ستة أضعاف كمية سم الأفعى التي قد تقتل الأرنب.

 

وقد يأكل الجذور والدرنات إذا كانوا بحاجة إلى مياه إضافية، ويتستخدم أنظمة الجحر للهروب من الحيوانات المفترسة والطقس القاسي، ويمكن أن يغلق آذانه لإبعاد الرمال، ولديه جفن ثالث لحماية عيونه، ويحميه اللون الداكن المحيط بأعينه من خلال تقليل وهج الشمس بحيث يكون لديهم فرصة أفضل لاكتشاف الخطر.

 

 

10- أسود كالاهاري :

أسود كالاهاري من حيوانات الصحراء

أسد كالاهاري هو نوع فرعي من الأسد الأفريقي ومن حيوانات الصحراء الذي يتكيف خصيصا مع بيئته الصحراوية، ولديه أرجل طويلة وأجسام أصغر حجما، والذكور لديها لبدة داكنة، وأسد كالاهاري لديه المزيد من القدرة على التحمل، وهو في حاجة إليها، ويعيش في مجموعات صغيرة، ويطالب بأراضي كبيرة، ويتناول العشاء على فريسة أصغر من الظباء إلى النيص إلى الطيور، ويتمتع أسد كالاهاري بمقاومة أقوى للعطش، حيث يمكنه أن يستمر لمدة أسبوعين دون أن يشرب الماء، ويعتمد على فريسته فيإحتياجه للرطوبة.

 

 

11- كبش الجبال الصخرية :

كبش الجبال الصخرية من حيوانات الصحراء

كبش الجبال الصخرية من حيوانات الصحراء التي توجد في غرب الولايات المتحدة، ويعتبر من أكثر الحيوانات في النظام البيئي الصحراوي، وهو أيضا واحد من حيوانات الصحراء تكيف بطرق مذهلة، ويمكن أن يمكث لعدة أسابيع دون مصدر دائم للمياه، والحصول على المياه التي يحتاجها من الغذاء ومياه الأمطار الموجودة في برك صغيرة من الصخور.

 

كما أنه يستخدم قرونه لشق الصبار وأكل اللحم المائي، وعندما تتوفر الأعشاب الخضراء فإنه لا يحتاج إلى الشرب على الإطلاق، ولكن خلال فصل الصيف يحتاج إلى شرب الماء كل بضعة أيام، ويمكن أن يتحمل فقدان ما يصل إلى 20 في المئة من وزن الجسم مع فقدان الماء، وكبش الجبال الصخرية يستطيع تجنب الحيوانات المفترسة بشكل أفضل.

 

 

12- البوم القزم :

البوم القزم من حيوانات الصحراء

البوم مخلوق قد لا تتوقع رؤيته في الصحراء، ولكن البومة القزم موجودة تماما في البيئات الرملية الحارة، وهذه البومة الصغيرة جدا في حجمها يبلغ طولها حوالي 5 بوصات فقط، ومع ذلك فهي صعبة بما يكفي لإلتقاط وتناول الطعام من العقارب بين الفرائس الأخرى، ووجدت في المناطق المطلة على صحراء سونوران في غرب الولايات المتحدة، وهم يفرون من حرارة اليوم من خلال الراحة في تجاويف الأشجار أو الثقوب في الصبار التي تركها نقار الخشب، والبومة تصطاد في الليل، مستخدمة رؤيتها الاستثنائية المنخفضة الإضاءة، ومن خلال الحصول على ما يكفي من الماء من الطعام التى تستهلكه، يمكنها البقاء في المناطق التي تفتقر إلى مصادر المياه السطحية تماما.

 

 

13- ثعلب الفنك :

ثعلب الفنك من حيوانات الصحراء

تم العثور على ثعلب الفنك في صحراء شمال أفريقيا، وهو من حيوانات الصحراء الذي يتناول الأعشاب واللحوم، ولديه آذان هائلة، ويمكن أن تصل إلى ربع طول جسمه بالكامل، مما تساعده على التهدئة من خلال إطلاق حرارة الدم الذي يدور من خلالها، كما أن لديه معطف فرو سميك يجعله دافئا في الليالي المتجمدة، بينما يحمي الفراء الذي يغطي أقدامه من الرمال الساخنة بينما يساعده أيضا في عدم إغراقه في الرمال الناعمة.

 

وثعلب الفنك يأكل النباتات وكذلك البيض والحشرات وأي شيء آخر يمكن أن تمزقه أسنانه، ويمكن أن يعيش دون الحصول على مياه، ويرجع الفضل في ذلك جزئيا إلى الكلى التي تكيفت للحد من فقدان المياه.

مقالات مميزة