نظرة على دولة بولندا بالصور والفيديو

بولندا من الدول التي تقع في وسط أوروبا ذات التراث الثقافي العريق الذي يفتخر به سكان بولندا، فتاريخ دولة بولندا يمتد لأكثر من 1000 سنة في الوقت الذي كانت فيه أوروبا تعيش عصور الظلام والأضطرابات، ومرت بولندا بالعديد من الظروف السياسية المختلفة نتيجة الحرب العالمية الأولى والثانية، ولكن هذا لا يمنع تدفق السياح عليها لمشاهدة المناظر الطبيعية المتنوعة الرائعة والأنهار والبحيرات التي تمتد خلال البلاد .

 

تتمتع بولندا بمجتمع متجانس للغاية من حيث العرق واللغة والدين، وعلى مر القرون كانت بولندا متعددة الثقافات والعرق على الرغم من خسارتها ثلث سكانها خلال الحرب العالمية الثانية ومعاناتها من النكسات الأقتصادية، تعالوا معنا نتابع في هذا المقال المزيد من المعلومات الشيقة عن دولة بولندا .

بلغ عدد سكان بولندا حوالي 37.95 مليون نسمة في عام 2016، عاصمة بولندا هي وارسو، وتبلغ مساحة بولندا حوالي 120،728 ميل مربع (312،685 كيلومتر مربع)، والبلدان المجاورة لها روسيا البيضاء وجمهورية التشيك وألمانيا وليتوانيا وروسيا وسلوفاكيا وأوكرانيا، ويبلغ طول الخط الساحلي ما يقرب من 273 ميل (440 كم)، وأعلى نقطة توجد في بولندا عند قمة جبل ريسي الذي يبلغ ارتفاعه 8،034 قدم (2،449 م).

 
 

علم دولة بولندا

 

تاريخ بولندا :

كان أول من سكن بولندا البولانديين من جنوب أوروبا في القرنين السابع والثامن، وفي القرن العاشر، أصبحت بولندا دولة كاثوليكية، وبعد ذلك بوقت قصير، قامت بروسيا بغزو بولندا قبل انقسامها، وظلت بولندا منقسمة بين العديد من الشعوب المختلفة حتى القرن الرابع عشر، وفي هذا الوقت نمت الارتباط بدولة ليتوانيا في عام 1386، وقد أدى ذلك إلى قيام دولة بولندية ليتوانية قوية.

 

حافظت بولندا على هذا التوحيد حتى القرن الثامن عشر عندما قسمت روسيا وبروسيا والنمسا البلاد مرة أخرى عدة مرات، ولكن في القرن التاسع عشر، كان البولنديون قد ثاروا بسبب السيطرة الأجنبية على البلاد، وفي عام 1918، أصبحت بولندا دولة مستقلة بعد الحرب العالمية الأولى، وفي عام 1919 أصبح ايجناس بادرويسكي أول رئيس وزراء لبولندا.

 

المناظر الطبيعية في بولندا

 

خلال الحرب العالمية الثانية، تعرضت بولندا لهجوم من ألمانيا وروسيا، وفي عام 1941 استولت عليها ألمانيا، وخلال فترة الاحتلال الألماني لبولندا تم تدمير الكثير من ثقافتها، وكان هناك إعدام جماعي لمواطنيها اليهود، وفي عام 1944، تم استبدال حكومة بولندا باللجنة الشيوعية البولندية للتحرير الوطني من قبل الاتحاد السوفيتي.

 

تم تشكيل الحكومة المؤقتة في لوبلان وانضم أعضاء الحكومة السابقة في بولندا لتشكيل حكومة الوحدة الوطنية البولندية، وفي أغسطس 1945، عمل كل من الرئيس الأمريكي هاري ترومان وجوزيف ستالين ورئيس الوزراء البريطاني كليمنت أتلي على تغيير حدود بولندا، وفي 16 أغسطس 1945، وقع الاتحاد السوفييتي وبولندا معاهدة حولت حدود بولندا غربا، وفي المجموع خسرت بولندا 69،860 ميل مربع (180،934 كيلومتر مربع) في الشرق، وفي الغرب كسبت 38،986 ميل مربع (100،973 كيلومتر مربع) .

 

حتى عام 1989، حافظت بولندا على علاقة وثيقة مع الاتحاد السوفياتي، وخلال الثمانينيات، شهدت بولندا أيضا قدرا هائلا من الاضطرابات المدنية والإضرابات من جانب العمال الصناعيين، وفي عام 1989، منحت النقابة العمالية سوليدرتي الإذن بالانتخابات الحكومية، وفي عام 1991، وفي إطار أول انتخابات حرة في بولندا، أصبح ليخ فاليسا أول رئيس للبلاد .

 

المناظر الطبيعية الخلابة في بولندا

 

حكومة بولندا :

اليوم بولندا هي جمهورية ديمقراطية مع اثنين من الهيئات التشريعية، وهذه الهيئات هي مجلس الشيوخ الأعلى أو مجلس الشيوخ و مجلس النواب، ويتم انتخاب كل عضو من أعضاء هذه الهيئات التشريعية من خلال الشعب، ويتكون الفرع التنفيذي في بولندا من رئيس الدولة ورئيس الحكومة.

 

رئيس الدولة هو رئيس الجمهورية، في حين أن رئيس الحكومة هو رئيس الوزراء، والفرع التشريعي لحكومة بولندا هو المحكمة العليا والمحكمة الدستورية، وتنقسم بولندا إلى 16 مقاطعة للإدارة المحلية.

 

المناظر الطبيعية في بولندا

 

الاقتصاد والزراعة في بولندا :

تتمتع بولندا حاليا بنمو اقتصادي ناجح وقد مارست عملية انتقال إلى المزيد من الحرية الاقتصادية منذ عام 1990، ويتمثل أكبر اتجاه اقتصادي في بولندا في بناء الآلات والحديد والصلب واستخراج الفحم والمواد الكيميائية وبناء السفن ومعالجة الأغذية والزجاج والمرطبات والمنسوجات، وبولندا لديها أيضا قطاع زراعي كبير مع المنتجات التي تشمل البطاطس والفواكه والخضروات والقمح والدواجن والبيض ومنتجات الألبان.

 

المناظر الطبيعية في بولندا

 

تضاريس ومناخ بولندا :

معظم تضاريس بولندا تشكل جزءا من سهل شمال أوروبا، وهناك العديد من الأنهار في جميع أنحاء البلاد وأكبرها هو فيستولا، ويحتوي الجزء الشمالي من بولندا على تضاريس أكثر تنوعا ويتميز بالعديد من البحيرات والمناطق الجبلية، ومناخ بولندا معتدل مع فصول الشتاء الباردة والرطبة والصيف المعتدل والممطر، وارسو عاصمة بولندا تصل درجة حرارتها في شهر يناير في المتوسط 0 درجة مئوية وفي شهر يوليو حوالي 23.8 درجة مئوية .

 

مقالات مميزة